fbpx

التربية الجنسية للأطفال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

التربية الجنسية للأطفال

يظل مفهوم التربية الجنسية للأطفال بالنسبة لمعظم الآباء مُقتصر على فكرة العلاقة الحميمية بين الرجل والمرأة ولهذا يجب أن نفهم نحن أولا قبل أطفالنا أن العديد من المفاهيم الدينية والأخلاقية التي نسعى الى غرسها في أطفالنا وتعليمها لهم تعد جزء من التربية والتثقيف الجنسي.

نتناول في هذا المقال:
1- الفرق بين التربية الجنسية والثقافة الجنسية.
2- المراحل العمرية و التربية الجنسية.
3- السلوكيات الجنسية عند الأطفال.

الفرق بين التربية الجنسية والثقافة الجنسية:

الثقافة الجنسية:

هي معلومات عن الموضوعات المختلفة المتعلقة بأمور عدة وليس الجنس نفسه كممارسة بين الزوجين فقط كالحديث البلوغ وعلاماته أو الحديث عن الطهارة وهو فقه واسع يتضمن أمور عدة مثل:

1- الوضوء ونواقضه.

2- التبول.

3- التبرز.

4- الاغتسال.

5- التطهر.. الخ.

كذلك الحديث عن الستر وحدود العورة بالنسبة للرجل والمرأة وأيضا الحديث عن الحجاب وكل هذه الأمور يعد جزءا من الثقافة الجنسية.

التربية الجنسية:

إذا كانت الثقافة الجنسية هى تزويد الأطفال بالمعلومات فإن التربية الجنسية هي تدريب هؤلاء الأطفال على التطبيق بمعنى تدريبهم على ستر العورة أو ارتداء الحجاب أو متابعة علامات البلوغ وما يتبعها من الطهارة و سنن الفطرة.

وفي تربية أبنائنا نحتاج الى الجانبين التربية والثقافة الجنسية لأن العالم من حولنا يتغير لم يعد ينحصر على الأسرة والأصدقاء كما تربينا نحن بل أصبح هناك عالم مفتوح يكمن بين أيدي أبنائنا ولا يمكننا السيطرة عليه وبالتالي يصبح دورنا تثقيف وتوعية أبنائنا لحمايتهم من مخاطر ما يواجهون.

كان علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول ” ربوا أبناءكم لزمان غير زمانكم ” فاذا كنت لا أستطيع ان أمنع عنهم مخاطر العالم الخارجي يجب أن أعمل على التهيئة والتعليم والتوجيه.

ذات صلة:  التلعيب في التعليم : متعة التعلم النشط للطفل

مراحل التربية الجنسية:

وتنقسم التربية الجنسية الى أربعة مراحل لكل مرحلة منها سمات وطريقة للتعامل ودعم الأبناء وهي:

التربية الجنسية للأطفال في الفترة من 0- 3 سنوات:

وهي مرحلة الاكتشاف فكما يبدأ الطفل في اكتشاف يديه وعينيه وشعره وأنفه يبدأ كذلك في أكتشاف اعضاء التناسلية وخاصة في مرحلة خلع الحفاض سواء عند تغييره يوميا او عند الاستغناء عنه كليا وبدأ استخدام المرحاض.

تجدين في مقال اكاديمية اشراقة أسهل طريقة لتعليم الطفل الحمام المعلومات الكافية لهذه المرحلة.

دوركِ كأم في هذه المرحلة يشمل عدة نقاط هامة تبدأ بالتجاهل والضحك وتمتد لشرح كامل وشامل تجدينه في مقال التربية الجنسية للأطفال من 0-3 سنوات الذي سيساعدكي بكل المعلومات عن التربية الجنسية في هذه المرحلة.

التربية الجنسية للأطفال في المرحلة العمرية من (3-6) سنوات:

وترتبط هذه المرحلة العمرية لدى الطفل بسمة الاكتشاف والفضول وهنا اكتشاف الطفل ليس لذاته كما المرحلة السابقة ولكنه اكتشاف الهوية الجنسية للعالم من حوله فيبدأ في التفكير:

هل بابا ولد أم بنت؟

هل تيتا ولد أم بنت؟

هل أبي و أمي متزوجين؟

هل البشر نوعين فقط هما ذكر وأنثى؟

وهكذا يظل يطرح التساؤلات سواء بداخله أو عليكِ طوال الوقت فهذه المرحلة هى المرحلة الذهبية للعلم والمعرفة لدى كل طفل والحوار والتدرج مع الطفل في الجانب الجنسي بما يناسب عمره يمرر هذه المرحلة بسلام و يهيئه للمرحلة القادمة.

ويمكنكِ الاطلاع على مقال التربية الجنسية للأطفال في المرحلة العمرية من (3-6) سنوات وهو مقال شامل لكل النقاط التي تحتاجينها لو لديكي أطفال في هذه المرحلة .

التربية الجنسية للأطفال من عمر 7-12 عام:

وهي مرحلة ما قبل المراهقة وعادة ما تتميز هذه المرحلة بالهدوء والاستقرار النسبي إذا ما تم بناء الأساس الصحيح للتربية الجنسية في المراحل العمرية السابقة.

ذات صلة:  التربية الجنسية للأطفال في المرحلة العمرية من (3-6) سنوات

يكم طفلك في هذه المرحلة اكتشافه لذاته وللعالم من حوله ويبدأ في إدراك الغيبيات وينمو إدراكه الذهني والعقلي وتبدأ اسئلته عن الجانب الجنسي والعلاقات الاجتماعية في التطور.

وعليكِ أن تعرفي كأم كيف تجيبين طفلك في هذه المرحلة بشكل علمي وصحيح حتى لا يبحث بنفسه عن المعلومة لدى الآخرين أو من خلال الإنترنت.

لمعرفة كيفية التعامل والتصرف السليم في هذه المرحلة ننصحك بمطالعة مقال التربية الجنسية للأطفال من عمر 7حتى 12 عام وهو مقال شامل لكل ما يخص هذه المرحلة وهو موجود في مدونة موقع اكاديمية اشراقة.

التربية الجنسية للمراهقين

هذه المرحلة هي نتاج لما تم تقديمه من قبل في المراحل السابقة ، فلو تم التعامل بشكل صحيح ستكون هذه المرحلة مستقرة وهادئة ولكن لو تم العكس ستكون هذه المرحلة أسوء ما يكون .

بسبب إنتشار الإباحية والصور والأفلام والمعلومات وأصدقاء السوء يكون المراهق محاصراً بشكل كامل ولا ينجو إلا بعلاقة جيدة مع أمه وأبيه ويعتبرهم هم المصدر الصحيح للمعلومات.

يحتاج المراهق إلى بعض المعلومات ويتعرض إلي بعض المشاكل ومن خلال هذا الفيديو ستجد كل النقاط والمعلومات التي تخبر بها المراهق .

وسيساعدك هذا الفيديو أيضا في كيفية التعامل مع المشاكل بشكل صحيح.

السلوكيات الجنسية عند الأطفال:

يجب أن نعرف أن معظم سلوكيات الأطفال الجنسية عادة ما تكون فطرية وطبيعية للغاية وكذلك أن نعرف أن بعض هذه السلوكيات ليس طبيعيا ويحتاج منا الى التدخل و اللجوء للمختصين.

السلوكيات الجنسية غير الطبيعية عند الأطفال:

بمعنى السلوكيات الجنسية الإشكالية لدى الأطفال والتي تحتاج إلى تدخل مثل:

1- استمرار محاولة لمس اعضائهم التناسلية حتى مع محاولتك أو محاولة الآخرين الهائهم لفعل شئ أخر.

2- دعوتهم لأطفال أو لأشخاص آخرين للمشاركة في لعبة جنسية أو محاولة لمس أجسادهم.

ذات صلة:  خصائص المرحلة العمرية للأطفال من الميلاد وحتى سنة

3- إطالة النظر للآخرين سواء كانوا بالغين أو أطفال عندما يكونون عراه أثناء تبديل ملابسهم أو الذهاب الى المرحاض.

4- استخدام لغة أو ألفاظ جنسية في حديثهم (في المراحل العمرية المتقدمة).

5- محاولة إدخال شيء ما في فتحة الشرج أو المهبل لشخص آخر.

6- الدخول الى الالعاب التي تحمل علامة +18 أو الأفلام أو المواقع التي تحمل محتوى جنسي صريح (عادة في سن المراهقة).

7- تعقب شخص ما بأستمرار بسبب الأعجاب به أو الانجذاب له.

8- ممارسة العادة السرية (في المراحل العمرية المتقدمة).

9- اللعب بالعرائس أو أيا من الالعاب الاخرى بطريقة جنسية (في الطفولة المبكرة).

وهنا يأتي دور الأم والمعلمين ومقدمي الرعاية في الملاحظة الدائمة لسلوكيات الأطفال دون تركيز زائد لافت للنظر وكذلك دون أهمال مؤذي ينتظر تفاقم الأوضاع.

وعلى كل مربي أن يتعلم كيفية تربية الأطفال بشكل صحيح من خلال التعرف على السمات العمرية والإحتياجات والمشاكل الشائعة لذلك إذا كنت تبحث كمربي عن مصدر لتعلم كل ما يخص تربية الأطفال بشكل صحيح ومتدرج ومقسم لكل مرحلة عمرية يمكنك الإشتراك في دورة الوعي التربوي المقدمة من أكاديمية إشراقة والتي إلتحق بها أكثر من 200 مربي ومربية .

وتذكري عزيزتي أنك دائما محل ترحيب دائم من جانب فريق أكاديمية اشراقة لتقديم العون والاستشارات التربوية المختلفة.

Zahra Nadeem

Zahra Nadeem

اترك تعليق

مقالات قد تهمك

تحديات تربية الأطفال في دول الخليج العربي

المقدمة،تحديات تربية الأطفال في السعودية،تحديات تربية الأطفال في الإمارات،تحديات تربية الأطفال في الكويت،تحديات تربية الأطفال في قطر،تحديات تربية الأطفال في البحرين،تحديات تربية الأطفال في سلطنة عمان،تحديات تربية اطفال في دول الخليج العربي.

المزيد »
انتقل إلى أعلى