fbpx

التنمر عند الأطفال…الأسباب وكيفية التعامل؟

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin

قديماً لم نكن نسمع بهذه المشكلة فهي من المشاكل التى ظهرت حديثاً عند الأطفال وهذه المشكلة هى التنمر.

وفى هذا المقال سنتعرف على كل ما يحيط بهذه المشكلة لكى نستطيع التعامل معها بشكل صحيح .

التنمر عند الأطفال الأسباب وكيفية التعامل؟

سنعرض المشكلة من خلال النقاط التالية

أسباب إنتشار التنمر.

أسباب حدوث التنمر.

أنواع التنمر.

أساليب التنمر.

الأدوار المشاركة فى التنمر.

كيفية التعامل مع الطفل المتنمر.

كيفية التعامل مع الطفل المتنمر عليه.

أسباب إنتشار التنمر

التنمر عند الأطفال...الأسباب وكيفية التعامل؟
التنمر عند الأطفال…الأسباب وكيفية التعامل؟

لم يكن التنمر منتشراً خلال السنين السابقة ولكن منذ عدة سنوات ظهر هذا المصطلح للدلالة على المواقف التي تسبب أذى للآخرين بشكل نفسي وعضوي بشكل غير مباشر.

وترجع أسباب هذا الانتشار إلى :

  • إهمال الأمهات لتربية الأطفال بسبب الإنشغال بالأعمال خارج المنزل وعدم متابعة سلوكيات الأطفال.
  • انتشار الأفلام والكرتون والميديا التي تشجع على الإستهزاء بالأخرين وجعل هذا السلوك مضحك.
  • عدم تربية الأطفال فى المدارس على القيم والأخلاقيات العامة.
  • عدم وضع قواعد وقوانين لردع  إيذاء الآخرين.
  • إضعاف دور القيم والعادات المجتمعية التي تحمي المجتمعات.
  • تأثر الشارع والمجتمع بالسلوكيات السيئة الموجودة فى الإعلام.
  • انتشار فيديوهات المقالب وما على شاكلتها على أنها أفكار إبداعية و مضحكة.

أسباب حدوث التنمر 

  • تقليد لمن هم أكبر سناً أو للكرتون والأفلام.
  • عدم ثقة المتنمر فى نفسه فيحاول خلق قوة وهمية لنفسه.
  • عادةً فى الأطفال يكون تنفيساً عما يتعرضون له من الأب والأم من أذي نفسي ولفظي يعتبرها الطفل  قاعدة في الحياة أن الأقوى يأذي الضعيف وهو يريد أن يكون قوى.
  • البعد عن الدين والأخلاق .
  • يعبر بعض الأطفال عن احتياجاتهم مثل الحب والتقدير والتفاخر وإثبات الذات من خلال أفعال سيئة لأن قيامهم بسلوكيات صحيحة لم تُشبع لهم هذا الإحتياج.

أنواع التنمر

هناك أنواع مختلفة يتعرض لها الأطفال مثل

التنمر الأسرى

ويكون التنمر من أحد أطراف الأسرة وهو أسوء الأنواع لأن الطفل لا يستطيع أن يدافع عن نفسه ويخاف أن يخبر الآخرين لكي لا يتعرض للتنمر أكثر.

ذات صلة:  48 نشاط لتنمية مهارات الأطفال في عمر سنتين

ولو كان التنمر صادر من أحد الوالدين يكون أسوأ لأن الطفل مفطور على حب الوالدين ويتكون لديه اعتقاد بأنه هو السيئ والمخطئ دائماً فيفقد ثقته بنفسه وتقديره لذاته وتشوه صورته الذهنية عن نفسه.

التنمر المجتمعي

يحدث بين أفراد المجتمع كل من هو في موضع أعلي يتنمر على من هم أقل منه.

ويحدث أيضا فى العمل بين الموظفين ويمارسه بعض المدراء على العاملين.

التنمر المدرسي

 وهو أكثرهم شيوعاً بسبب عدم القدرة على متابعة كل الأطفال وقد يصدر أيضاً من المعلمين والمعلمات للأطفال مثل وصفهم بالأغبياء أو المهملين أو غيره.

التنمر الإلكتروني

وهو أحدث أنواع التنمر وأسوأهم لأنه مخفي وغير ظاهر ويحدث للأطفال فى مرحلة المراهقة عادةً و يتورطون فى مشاكل كبيرة ولا يحسنون التصرف ويتم استغلالهم من أشخاص مجرمين.

أساليب التنمر

هناك أساليب مختلفة يستخدمها المتنمرون لإيذاء ضحاياهم مثل:

التنمر اللفظي

باستخدام الألفاظ الغير مباشرة التى تسبب أذى للآخرين مثل التعليق بشكل سلبى على شكل الطفل او لون بشرته أو حجمه وغيرها.

وقد يكون التنمر على مهارات الطفل وقدراته ومقارنته بغيره وأن الآخرين أفضل منه أو أسرع مما يجعل الطفل يفقد الثقة فى قدراته ولا يقدر ذاته.

التنمر النفسي

يستخدم المتنمر هذا الأسلوب من خلال ابتزاز الآخرين عاطفياً لتحقيق رغباته مثل أن تخبر الأم أطفالها أنها لن تحبهم إلا إذا سمعوا كلامها ونفذوا رغباتها حتى لو كانت عكس ما يرغبون.

التنمر الجسدي

من خلال الضرب والإساءة الجسدية ويستخدم هذا  الأسلوب عادة الأب والأم والمعلمين مع الأطفال لأنهم يعرفون أن الطفل لا يستطيع الدفاع عن نفسه.

التنمر بغرض التملك

المتنمر يستخدم هنا أساليب مختلفة ومتنوعة للوصول إلى ما يريد وأخطرها هو التنمر الجنسي.

وأيضا يستخدمها الأطفال للحصول على ممتلكات الطفل الأخر من ألعاب وأكل وغيرها.

الأدوار المشاركة فى التنمر

المتنمر و المتنمر عليه هما الدورين الأساسين ظاهرياً لكن بشكل أعمق هناك أدوار أخري مثل المتفرجين والإعلام الذي يبث سمومه داخل سلوك المجتمع والأطراف.

ذات صلة:  الكذب عند الأطفال ..الأسباب وكيفية التعامل؟

كيفية التعامل مع الطفل المتنمر

الطفل المتنمر هو طفل يعاني من مشكلة أو إضطراب نفسي عادة ً يكون بسبب والديه أو طريقة تربيته ن والتعامل معه وتعديل سلوكه هو الأهم لأنه سيقوم بإيذاء الكثيرون.

سنذكر هنا بعض النقاط فى كيفية التعامل وعلى المربى أو المعلم أن يختار ما يناسبه ويناسب شخصية الطفل المتنمر:

  • تعامل مع الطفل المتنمر بحب ورغبة حقيقة فى مساعدته لأنه سيشعر بهذا وسيخفف من ردة فعله العنيفة المقاومة للإصلاح.
  • حاول أن تتناقش معه بإنفراد بعيداً عن الأخرين لأن هذا يهدأ تحفزه.
  • عزز ثقة الطفل بنفسه ولبى له إحتياجاته ولاحظ نفسك لو كنت تمارس معه اى نوع من أنواع التنمر لأن هذا هو الضمان الوحيد لعدم تكرار الأمر.
  • حاول أن تفهم لماذا يقوم الطفل بهذا السلوك لمعالجة الأمر بشكل أعمق هل هو يقلد أحد؟كيف هى علاقته مع والديه؟ لأن معاقبة المتنمر فقط لن توقفه.
  • أخبر المتنمر دائماً بأن ما يفعله مع غيره سيأتي غيره ويفعل معه فهو بنفسه يستطيع إيقاف هذه الدائرة وقل له دائماً هل تحب أن أفعل بك هكذا؟ هل ستكون سعيداً؟.

حل الأمر معه على ثلاث مستويات:

  •  النقاش والتفاهم والاتفاق و تحديد عواقب الفعل.
  • التنبيه أكثر من مرة وتذكرته بالاتفاق.
  • إنزال العواقب عليه وإلزامه بإصلاح الأمر.

كيفية التعامل مع الطفل المتنمر عليه

  • الطفل المتنمر عليه عادة يكون ضعيفاً لذلك عليك بالبحث عن أسباب ضعفه وعدم ثقته بنفسه ومعالجتها لكى يكون لديه الشجاعة للدفاع عن نفسه.
  • أخبر الطفل أن المتنمر ضعيف وجبان لذا ليس عليه الخوف منه.
  • إدعم الطفل المتنمر عليه وأخبره أن كلام أو سلوك المتنمر الذي فعله لا يعبر عن حقيقتك لذا لا تصدقه.
  • من تأتى لى من الأمهات فى دورة أو إستشارة تربوية أخبرها دائماً أنه ليس الحل أن يبلغ الطفل فقط على المتنمر بل عليها أن تعلمه كيف يتعامل مع المشكلة كلها لكى يتعلم كيفية الدفاع عن نفس.
ذات صلة:  أنشطة حركية للأطفال

تشجيعه وتعليمه كيف يدافع عن نفسه يكون من خلال مساعدته على التعامل مع الأمر على عدة مراحل وهذه المراحل هى:

  • أن يطلب من المتنمر التوقف أو البعد عنه.
  • يخبر المتنمر بأنه لو يريد اللعب معه أو أن يكون صديقه عليه أن يتوقف عن الأفعال السيئة.
  • يخبره بأنه لا يحب هذه التصرفات وعليه أن يتوقف وإلا سيخبر الأكبر سناً.
  • يخبر الطفل الأب أو الأم أو المعلمة بسلوك الطفل المتنمر.
  • إذا كانت المتنمر يتعرض بالأذي الجسدي للطفل فيجب عليه أن يدافع عن نفسه ويحميها .
  • إذا لم يتوقف المتنمر عليه أن يقوم بضربه بنفسه مع تنبيه المتنمر أنه لو لم يتوقف فسيقوم بضربه بشدة وأنه لا يريد إيذائه لذلك عليه التوقف.

ويمكنكم مشاهدة هذا الفيديو للتعلم أكثر حول التنمر.

الخلاصة

على المربين والمعلمين أن يتابعوا الأطفال بشكل جيد من خلال متابعة سلوكهم ومتابعة ما يشاهدونه ومتابعة ما يحدث معهم فى الشارع والمدرسة.

كون صداقة جيدة مع طفلك ليحكي لك ما يحدث معه فتقدر على مساعدته بشكل أفضل.

إبنى علاقة سوية وداعمة مع طفلك ولبي له إحتياجاته لأن هذا هو الضمان الأساسي أن لا يكون متنمر أو متنمر عليه.

إذا كنت تحتاج إلى التعامل مع المشاكل التى يتعرض لها طفلك بإحترافية يمكنك أن تلتحق بدوراتنا التربوية مثل دورة الوعي التربوي أو يمكنك التواصل معنا وحجز إستشارة.

وكما عودناكم بإنهاء مقالاتنا بمعلومة أو نصيحة تربوية .

إذا وجدت المقال مفيد فشاركه لتعم الفائدة.

eshraka-academy.com

eshraka-academy.com

اترك تعليق

مقالات قد تهمك

دورات تدريبية للأطفال

مزايا التعلم عن بعد للأطفال،دورة من فضلك افهمنى لإدارة الذات،دورة المبرمج العبقري،دورة الكهرباء للأطفال،دورة بالتقوى أنت أقوى،دورة عروسة وحدوتة،دورة سحر الكيمياء، دورة الرياضيات Mental Math،دورة دينو و حكايات الأرض، دورة المهندس الصغير.

المزيد »
انتقل إلى أعلى