fbpx

نصائح فى تربية الأطفال

تربية الأطفال أمر شاق وممتع لمن يملك مفاتيح السعادة فيه.

ونحن سنحاول في هذا المقال  مساعدتك على امتلاك الأدوات التربوية التي تجعل علاقتك و تربيتك لأطفالك افضل واسهل

نصائح حول تربية الأطفال

الثبات في المعاملة

أسوأ شيء يفعله المربي هو عدم الثبات فى معاملة الطفل ، فيجد الطفل نفسه فى حيرة هل هذا صواب أم خطأ ؟ هل أفعل هذا أم لا؟

فالأم التى تترك الطفل يفعل الخطأ فى البيت ولا توجهه أو تنبهه وعندما يأتي ضيف تتغير معاملة الأم وتعاقب الطفل أو تنبهه أو تخبره بأن لا يفعل ذلك أما الضيوف فقط .

كل ما على شاكلة هذا التصرف يفسد كل ما يقوم به المربي مع الطفل .

لذلك يجب عليك كمربي أن تضع القواعد والقوانين ويتم تنفيذها في كل الأحوال وإذا كان هناك قاعدة تخص موقف أو وقت معين يتم توضيح هذا من البداية .

أيضاً الثبات يشمل العدل فى معاملة كل أطفالك بسواسية بنفس القدر من الحب والإهتمام والتشجيع .

الصبر والهدوء

العصبية والصراخ لن تحل أي مشكلة بل بالعكس ، فالطفل يأتي بمشكلة واحدة ومع الصراخ والعصبية يرجع بعدة مشاكل.

فتذكر دائماً هل أنت تحل المشكلة هكذا أم تنشأ مشكلات جديدة.

وتذكر ايضاً أن صراخك لايدل إلا على ضعفك وعدم قدرتك على التعامل مع الطفل أو حل المشكلة فتخرج ضعفك هذا على شكل صراخ.

فأخبر نفسك دائماً أن الأمر بسيط فقط يحتاج إلى الهدوء والصبر.

عدم المقارنة

إذا أردت تدمير إنسان قم بمقارنته مع غيره.

لأن الله خلقنا مختلفين ومكملين لبعضنا البعض فمن الطبيعى أن كل أنسان له نقاط قوة ونقاط ضعف.

فعندما نقارن الطفل فى كل موقف بشخص آخر يصل له رسالة بأنه ليس مميزاً وليس قادراً وأنه أقل دائماً من غيره .

مع تكرار المقارنة مع الآخرين يصبح الطفل غير قادر على المجاراة فيزداد لومه ونقده على تقصيره  فيبدأ الطفل فى كره نفسه وكره الآخرين ويتطور الأمر إلى إيذائهم لأنهم سبب الشقاء الذي هو فيه.

لتجنب كل هذه المشاكل من الأفضل مقارنة الطفل بنفسه فأخبره دائماً أنك وأنت صغير لم تكن تعرف هذا، أو أنت الآن كبرت جرب مرة أخري ، أو المرة القادمة مع مزيد من الجهد ستصبح أفضل.

في هذه الحالة نحن نضع الطفل فى سباق مع نفسه وهذا يتماشى مع ما أمرنا به الله بأن كل إنسان يطور ويرتقي بنفسه.

 التشجيع الفعال

التشجيع هو سحر التربية الفعال الذي يزرع المحبة بين الآباء والأبناء .

لكن كثير من الآباء يشجعون أطفالهم بشكل خاطئ فهم يشجعون النتيجة النهائية أو المظهر الأخيرأو يشجعون الأطفال على أشياء لم يبذلوا فيها أي جهد مثل لون بشرتهم أو جمالهم ، ولكن هذا يزرع عند الطفل أن الجهد والتعب والسعى لا قيمة لهم المهم أن أصل للنتيجة أو أن أسرق أو انسب مجهود غيري.

لذلك شجع الطفل دائماً على مجهوده:

إنها لوحة فنية رائعة من المؤكد أنك بذلت فيها جهد كبير.

شعرك جميل عندما تهتم به وتمشطه.

أحب إصرارك و محاولاتك الدائمة للتعلم والنجاح.

وهكذا بحيث أن لا يفقد الطفل حب السعى والعمل .

التفاهم والنقاش

الديكتاتورية لا تنتج إلا أطفال جبناء وضعفاء ويفعلون الخطأ وهم متخفون .

تعود دائماً على مناقشة طفلك فى القواعد والقوانين التي تضعها فى المنزل.

الحزم والحنان

هذه النقطة هى أصعب النقاط والصائح فى تربية الأطفال ويمتلكها المربى بعد فترة من التعلم والقراءة والممارسة للتربية الصحيحة .

أفضل مربى هو من يعرف متى يكون حازماً ومتى يكون متساهلاً ومتى يظهر الحنان لطفله .

إذا خالف الطفل القواعد والقواعد فيجب أن تكون حازماً فى تطبيق العواقب لكن إذا وجدت أنه نسي أو حاول ولم ينجح  أو أنه لم يفهم القاعدة بشكل صحيح أو أنه مريض أو الموقف جديد عليه  فهنا يجب عليك تقديم الحنان على الحزم.

القدوة

إذا أردت أن يفعل أطفالك شيئ فعليك أن تقوم به بنفسك وهم يقلدونك بمنتهي البساطة.

لو أمرت الطفل 100 مرة بسلوك وأنت لا تفعله فلن يستجيب لك.

كن مربى وليس قاضي

كثير من المربين عبارة عن قضاة ينتظرون أن يخطأ الطفل لكى يوقعوا عليه العقوبة وهذا يشعرهم بالسيطرة والانتصار المزيفين.

لكن الإنتصار الحقيقي لأي مربى أن لا ينتصر لنفسه ويقدم مصلحة الطفل ويعلمه ويدربه على السلوك الصحيح عشرات المرات بدون كلل ولا ملل.

التغافل

تعمد الإمساك بالطفل وهو يقوم بالسلوك الخاطئ ينشأ طفل يجيد الكذب والتخفي.

فلو رأيت الطفل يقوم بالسلوك الخاطئ أمامك ولديك فصة أن تتظاهر بالإنشغال أو الحديث فى الهاتف فلتفعل لكى تعطى فرصة للطفل بأن يصحح أخطاءه أو الإنتهاء مما يفعل .

شارك أطفالك

المربى الناجح هو من يشرك أطفاله في تربية أنفسهم فهم أفضل من يشاركون فى صنع مستقبلهم وشخصياتهم.

تعود دائماً عند وضع قاعدة أو إتفاق أو عواقب للأخطاء مع أطفالك أن تشاركهم وتسألهم عن رأيهم وتجعلهم يشاركون بإقتراحات .

إصنع ذكريات سعيدة

الذكريات السعيدة تصنع إنسان سعيد وسوي نفسي.

لو سألت أى إنسان عن ذكرياته السعيدة مع والديه ستجدها تتلخص في قصص ما قبل النوم واللعب معاً والخروج سوياً والأحضان والقبلات والدعم والتشجيع والتواجد فى المناسبات الخاصة وغيرها.

وهذا الفيديو سيساعدكم فى هذه النقطة كثيراً:

وإذا كنت تحتاج إلى المساعدة للتعامل مع المشكلات التى يمر بها طفلك يمكنك الالتحاق بدورة الوعي التربوي أو التواصل معنا وحجز إستشارة تربوية لمساعدتك.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى